قال انتهــــــينا من كتـــابة كتـــــــابي ســـــيرة حيـــــــاتي فـــي كتــــابي مســــــواه
كتـــــابة اللي فيـــه مجــد شــــبابي خـــلاه لأجــــيال تعــــرفه وتــقــــــــــراه
اللــي جعـــل نفـــسه عـلينا سحــــــابي مـــا ينــــجلي بعبـــد الله النـاس تنــــــعاه
كـــم بيت من عقبه يجيه الخرابي وكــم واحد عـــايش على خير يمـــناه
من يــوم شب صغير وازهر وشبــابي لا جـــــاه محـــــتاج تـــحـــفاه وارضــــــــاه
لاشـك مــن ربـــه يـــــــــريد الثــوابي يا الله عســــــى جـــنة هـــل الخـــير ماواه
يا الله عساه يكــون يوم الحسابي من اللي تـــحت ظلــك تحــطه وترعــــــاه
قالوا شهــــود الله فارضـــه جــــــوابي يعــــرف بـــها مـــن نالت العــز دنــــــياه
يابو فهد اسمـــك علـــينا شهابي يلـــوح دائم في سـماء المجد ذكــــــراه
خلدت لك بيضا حشــاها الحـــجابي تــاريــخ عـــــمرك للمـــحبين مهــــــــــداه
اللي جـــميع الخــلـــــق منـه تـــــــهابي جـــــــعل لــه بعــــد وجــــده مســــــــــاواه
يا كـــبر ما جـــانا عظيم المصــــــــابي يـــوم انتـــحى والمـــــوت شله وخـــــــاواه
علــــيه هــلوا دمعــــهم والتــــــــــــرابي من فـــــوق قبــره قولهـــم كـــيف ننساه
يــوم وضـــع وسطه وجانا العـــــــذابي حـــرة فـــراق إلى خـــذا المـــجـــد ويــــــــاه