يا الله دخيلك ما دخل عيني النوم

شقيـــت من ليـــل التنــــاهيت ســــــــــتره
دارت بي الأيـــام هــــايم ومغــــــــــموم

ما جــــف لي بعد أصدق النــاس عــــــــبره

قالوا تصـــبر قلت كفوا عــن اللوم

واللي فـــقد عينـــيه مــن ويـــن صــــــــبره
بعده حـــشى ما ذقت للـــنوم مطعوم

وين الهـــنا وأخــــوي قد غـــاب بـــــــدره

كني وحيد في دجى الليل منجوم

تايـــه ولالي مــــع قـــــضى الله دبـــــــــره
أمشـــي مـــع العـــالم مغيَّب ومهمــوم

وكن الحـــشى مع صالي الهــــم جـــــــــمره

واقفي القصيد ولا بقى في السما نجوم

عـــشرين يــــوم ضـــيَّع القــلب شــــــــعره
لا عـــاده الله يوم الأحزان من يوم

إذ شفـــتهم بالعــــــود من حــــول قـــــــــبره

كل يكفكف دمعته تــقل ما سوم

وكــــل يصالي داخـــــــل القـــــــلب حــــــــره
مرحـــوم يا راعي المواجيب مرحوم

كل بكـــاك اليـــوم واهــــتم صـــــــدره

الله يصــبرنا لفقـــــدك مدى الدوم

كـــسر الفراق اللي شقي الروح جـــبره
شيخ النقى كنه من العيب معصوم

للطيب طيــــــب ولا قشـــر النــــــــاس شــــره

يضحك حجاجه كل من جاه محشوم

وكــــم واحــد لا جـــاه يشوف قــــــــــدره
دين وتقى وافضال مع طيب معلوم

ريف الضــــعيف إلى شكى شـــد بــــــــازره

وابوي حـــنا له رجـــال عـــلى الــــدوم

ما ينقـــطع حـــبل عقــــدنـــاه بـــــــــــــامره
الله يعــــــزه مرتـــضي كــــــــل مقسوم

مـــؤمن وصــــابـــر عــــــظــم الله أجـــــــــــــره